طردوا المسلمين
وقتلوهم
حرقوا المصاحف
غيروا لغة البلاد واستبعدوا اللغة العربية
بدلوا جميع وعودهم للمسلمين فى المعاهدات

وكذلك أخذوا من المسلمين عنوة … كتب علومهم
أثمن الكنوز – وأثمن من الأموال – وأثمن من الأرض

هذا ما حدث فى أسبانيا

بإختصار ووضوح ودقة

 

التنمية الحقيقية فى وسط الصحراء وسط الجفاف

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

والنتيجة
1 – احتياج المسلمين لعلومهم المفقودة

2 – تفشى الجهل فى أمة لا تعرف قيمة العلم
3 – اتباع الطرق الخاطئة والتخبط فى الحياة

التنمية الربانية

Advertisements