أنت المهم أخي الكريم فلا تظن أن الدنيا أهم منك أو أن الآخرون أهم منك ... أنت المهم ... فمن أنت ؟

أنت المهم أخي الكريم فلا تظن أن الدنيا أهم منك أو أن الآخرون أهم منك ... أنت المهم ... فمن أنت ؟

الحمد لله رب العالمين
كثير من الناس يسير فى الحياة … وهو يرى نفسه أو وهى ترى نفسها أفضل الناس
قف لحظة أخى … وانظر لنفسك … واخبرنى من أنت ؟ من أنت أختى الفاضلة ؟
إن كنت أحسن الناس … فهل يعانى من حولك ؟
إذا كنت أصدق الناس … فهل من يعرفونك ينظرون إليك كذلك ؟
من أنت ؟
أذكى شخص … أمهر شخص … لماذا إذن حال المسلمين هكذا ؟
لماذا حال بلداننا هكذا ؟
انظر لنفسك فى عملك … هل هذا اقصى ما تستطيع عمله ؟
هل هذا العمل يدل عليك أنت ؟
أنظر للمساجد ولأوقات الصلاة …. واخبرنى من أنت ؟

انظر لوقت صلاة الفجر … ولذهاب الناس للمسجد وأخبرنى وقتها … من أنت ؟
أحسن الظن بك … وانا على يقين أنك على خير
ولكن أهم شخص يجب أن يعرف من أنت …. هو أنت

حين تحدث لك الوفاة .. رزقك الله العمر المديد … كيف سترى عملك ؟
من أنت …. من خلال عملك وحياتك ؟
هل سيذكرك الناس بخير
أم أنهم سيرتاحون بوفاتك ؟

كيف ستقف بين يدى ربك ….
من أنت بفعلك الذى سيقف بين يدى ربه ؟

من أنت أخي ؟
أنت أهم شخص أن تعرف …. من أنت ….

حين تنسى من أنت …. فاعلم أنها عقوبة من الله لك

يقول سبحانه ( نسوا الله فأنساهم أنفسهم )
فأذكر نفسك واخبرنى بصدق وصراحة ….. من أنت ؟

لا يتقدم الإنسان فى حياته إلا إذا عرف … (1) من ربه .. (2) ومن هو [ من أنت ]

لم أكتب هذه الكلمات إلا لأنى أريدك فى أفضل مكانة
فهل تتفضل على … وتبحث بصدق ويقين وتفتش فى عملك … حتى تعرف من أنت ؟

أنت من سخر له الله الدنيا
أنت من يحب الله أن تكون فى الجنة
أنت من أرسل الله لك محمدا صلى الله عليه وسلم لدلك على الجنة ورضا الله رب العالمين
أنت من يحبه كل مؤمن ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه )
أنت من تحمل عن الرسول الأمانة ( بلغوا عنى ولول آيه )
أنت من تسجل لك الملائكة الحسنات … أو تسجل عليك السيئات
أنت ملك لله … يملكك كلك … سمعك وبصرك وقوته … ملك لله
أنت مستأمن على نعم الله …. وستحاسب عليها
أنت قدوة لكل من يعرفك ….. ( حسنة …. او سيئة )
أنت دليل على الإسلام ( إما دليل حسن … وإما دليل سىء )
أنت أول المسلمين ( فى مجالك إن كنت متفوقا … وفى مجالك إن كنت سيئاً )
أنت أبن أحسن إليه أهله
وأنت أب يحب أن يحسن لابناءه
أنت مسلم … تحبك كل المخلوقات
وأنت مؤمن … تحب أن تقيم العبادات … تحب رمضان .. وتحب الصلاة
ربما تكون كسلان … وجاء الإسلام لينبهك وتنفض عنك هذا الكسل

من أنت …. أخبرنى
حاولت أن أفتح شهيتك
ولكن هذا السؤال لا يجيب عليه إلا أنت ….
انا عبد له معاص
انا عبد زللت فى الخطأ
انا عبد قصرت فى حق نفسى وفى حق الله
انا أخاف من النار
انا اخاف من الحساب يوم القيامة
انا اخاف أن يغضب على الله

من أنت …… ؟
قد تعرف الآن من أنت … وهذا شىء ممتاز وفيه الخير بإذن الله

بعض الناس لا يعرفون من هم …. حتى يتم إلقائهم …. فى جهنم
عندها يدركون أنهم …. كانوا مخطئين فى ظنهم بأنفسهم

فرجاء أن تعرف الآن …….. من أنت ؟

Advertisements