سبحان الله ... الذى أوضح لنا كيفيه حل مشكلة الطعام فى مصر والعالم بزراعة القمح وتخزينة فى سنبله

سبحان الله ... الذى أوضح لنا كيفيه حل مشكلة الطعام فى مصر والعالم بزراعة القمح وتخزينة فى سنبله


الحمد لله رب العالمين
على كل نعمة وأعظمها نعمة الإسلام ….
هل يمكن أن يموت الإنسان جوعاً ….. هل الله لم يخلق للإنسان غذاء يطعمه ويكفيه ؟ … هل تبخل الأرض بإخراج خيراتها .. حتى أن الإنسان لا يجد ما يأكله ؟ …. هل يمكن أن تمنع الشمس ضوئها …. فلا ينتج النبات غذاء ولا ثمر … حتى يموت الإنسان جوعاً ؟
الغريب أن عدد من يموت فى الأرض تخمــــــــة أكثر ممن يموت جوعاً …… !!!
والأغرب أن من يمرض بأمراض سببها التخمة والشبع …. أكثر ممن يمرضون جوعاً

والغريب أن يكون الجوع فى مصر ؟
والأغرب أن يكون العطش … وانقطاع المياه فى مصر ؟

يقول الله سبحانه ... ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما وأسيرا ... وليس ويأكلون الطعام على حبه ....

يقول الله سبحانه ... ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما وأسيرا ... وليس ويأكلون الطعام على حبه ....


بلد النيل
هبة النيل
أصل الزراعة
التى أطعمت الدنيا فى سبع سنوات عجاف
هل يمكن هذا …… هل نحتاج لمنهج الأنبياء مرة أخرى .. كما احتاجت مصر لمنهج نبي الله يوسف
عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام ؟ أم اننا ابتعدنا عن منهج الأنبياء ؟

تجد كثيرا من الترف …. وبجواره كثيرا من التلف
هذا غناء فاحش وتخمه …. وهنا فقر مدقع ونهمة

اللهم يارب احفظ مصر و أهلها وكل المسلمين
اللهم ارزقنا الزكاة والصدق والبر و إطعام الطعام وحب الصدقات والخير للمسلمين والناس أجمعين

اللهم أرزق مصر الزراعة يارب
واحفظها وكل أهلها وجميع المسلمين يا حي يا قيوم

هذه أخبار فى يوم واحد … وكلها عن الجوع والعطش … فى بلد عظيم … لم يموت فيه
إنسان يوما جوعا او عطشا ….. لأنها كما يقولون هبة النيل … أو كما أقول ( وهبها الله النيل )

أباظة: 4% من سكان مصر يعانون من الجوع

أزمة “الخبز” تصل لـ”التسمم” و”التضامن” تنفى مسئوليتها

محافظات إقليم القاهرة الكبرى الخمس تواجه كارثة انقطاع المياه “فى الصيف”

اقرأ أيضا : أعظم سباق فى الصحراء ( مدونة ظلال وعيون )

تابع أيضاً : ثم لتسألن يومئذ عن النعيمِ ( موضوع مهم جداً من مدونة روح وريحان ) بقلم أختنا بوح القلم

الإعلانات