هل يمكن أن يغفل إنسان مسافر إلى اين سيذهب ؟ وكيف بمن يحبنا وينبهنا ويسألنا .. فأين تذهبون ؟

هل يمكن أن يغفل إنسان مسافر إلى اين سيذهب ؟ وكيف بالله ربنا الذى يحبنا وينبهنا ويسألنا .. فأين تذهبون ؟

سبحان الله
كل إنسان يحب ان يذهب لمكان يحبه ويرتاح فيه، فهل يمكن أن يسافر إنسان بدون أن يعرف أين الوجهه التى يريد أن يتجه إليها ؟ هل يمكن أن يتجه إنسان بتفكيره إلى أشياء خاطئة من معاص وسيئات يضره فعلها والتعلق بها ؟ هل يمكن أن تضيع أمانة الإنسان فى تفكيرة وتضيع الأمانة فى طريقته التى يحيا بها الحياة ؟ كيف يكون القرآن الكريم خطاب رحمة لنا ينبهنا دائما للمكان الذى نذهب إليه ؟ وما هي الرحمة فى القرآن التى تخرجنا من الغفلة ؟ ولماذا يسألنا الله هذا السؤال ؟ فاين تذهبون …
هذه الآية لها تفسير يرتاح له القلب ويستنير به العقل
قال أهل التفسير .. ما معناه
كيف تساوون مناهج الدنيا التى وضعها بشر .. بمنهج القرآن الذى هو كلام الله ؟
هل تذهب عقولكم لطرق ومناهج أخرى أغير من القرآن ؟
هذا كلام رب العالمين فأين تذهبون بعيدا عنه .. هل تريدون الخسران ؟
هل تهتمون بكلام آخر غير كلام الله ؟

هذا القرآن هو منهج صالح لكل الناس فى كل زمان ومكان .. هو الأعلى والأفضل والأكمل .. لا يحتاج إلى إضافة ولا يحتاج لتعديل .. هو منهج من عند الله .. فتمسكوا به ولا تذهبوا بعيدا عنه .. { فأين تذهبون}

قد يغتر البعض بماله ويذهب بعيدا عن منهج الله .. ولكن إلي آين ؟ وإن لم يعد إلى الله فما هو مصيره ؟

قد يغتر البعض بماله ويذهب بعيدا عن منهج الله .. ولكن إلي آين ؟ وإن لم يعد إلى الله فما هو مصيره ؟

أين يذهب الكافرون بعيدا عن القرآن ؟ واين يذهب المسلمون بعيدا عن القرآن؟
ليس لنا إلا القرآن وليس لنا إلا سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم .

كلما كنت قريبا منه .. متمسكا به، كنت فى الدنيا من الناجين المطمئنين
ومتى إبتعدت عنه .. وذهبت بعيداً عنه .. فيكون التخبط والألم والإحباط .. فأين تذهبون ؟
أين تذهب عقولكم فى تكذيب هذا القرآن على وضوحه وبيانه ؟ وهو الحق من عند الله …
يروى لنا أهل التفسير قصة ممتازة حدثت مع ابوبكر الصديق، حين جاءت جماعة من بنى حنيفة وكانوا يتبعون مسيلمة الكذاب .. فسألهم أبو بكر رضى الله عنه عما جاء به مسيلمة .. فقالوا له بعض الكلمات فى غاية الهذيان والركاكة والتى يدعى مسيلمة انها وحي .. فقال لهم أبو بكر الصديق رضى الله عنه و أرضاه ، ويحكم أين تذهب عقولكم ؟
والله إن هذا الهذيان الذى تقولون لا يصدر عن إله .. وقال قتادة فى معنى الآية العظيمة .. فأين تذهبون .. أى عن كتاب الله وطاعته ؟

انظر اخي لكل معصية .. ستجد أن من يفعلها يذهب بعيدا عن الله
وانظرى أختى لكل سيئة .. ستجدين أن من تفعلها تذهب بعيدا عما أمر الله به .
يذهبون بعيدا فىما يريدون .. يذهبون بعيداً عن رحمة الله بهم إلى المشقة على أنفسهم … منهم من يذهب لعراف .. وآخر لساحر .. وثالث يخدعة أفاقون .. ورابع يذهب لملذات نفسه وأذنه وعينه بمشاهد أو أغان محرمة .. وخامس يذهب لعلاقة حرام .. وسادسة تذهب لمكالمة حرام .. وسابع يذهب ليطلق بصره .. وثامن يذهب فى سفر ليفعل معصية ..وتاسع يذهب لموقع إنترنت ليسمع ويرى أشياء محرمة .. وعاشر يذهب ليشرب شيئا محرماً .. وآخر يأكل أموال الناس بالباطل .. وآخرى تهمل فى تربية ابنائها …
فأين تذهبــــــــــــــــــــــــون … ؟

مهما إنتقلت فى البلاد .. فى النهاية أنت عائد إلى الله .. فأين تتذهبون ؟

مهما إنتقلت فى البلاد .. فى النهاية أنت عائد إلى الله .. فأين تتذهبون ؟

حتى ذهبت القوة والهيبة من أمة الإسلام .. فأين تذهبون ؟
أين تذهبون بعيدا عن العزة ؟
وأين تذهبون بعيدا عن المكانة العالية ؟
وأين تذهبون بأطفالكم ؟
وأين تذهبون بدنياكم؟
أين تذهبون بعقولكم ؟
وأين تذهبون بدينكم ….. !!!!
وأين تذهبون بعد كل هذه الأفعال ؟ هل ننجون من العذاب ؟
ليس لنا إلا أنت يارب العالمين
اللهم إنه لا ملجأ منك إلا إليك
اللهم لا ملجأ لنا منك إلا إليك
إليك وحدك يارب العالمين لا شريك لك .

انظر إلى رحمة الله بنا { فأين تذهبون إن هو إلا ذكر للعالمين لمن شاء منكم أن يستقيم وما تشاءون إلا أن يشاء الله رب العالمين } [ سورة التكوير]

اللهم إنا نسألك أن تشاء لنا الهداية وأن نستقيم كما تحب يارب العالمين
واجعلنا ممن صدقك فصدقته يارحمن يارحيم
إنه لا ملجأ لنا إلا إليك يارب العالمين .

فهل بعد هذا تبتعدون .. فأين تذهبون ….
اللهم أرزقنا الصراط المستقيم