1091

سبحان الله العظيم

تأتى لحظات على الإنسان .. يرى فيها الدنيا على حقيقتها .. ويرى انه مغادرها لا محالة .. مهما طال به العمر ..

واصبح يفكر ماذا يفعل .. ماذا يفعل حين يأتيه ملك الموت .. اروح وريحان .. ام ضرب ومهانه وخزى الدنيا والآخرة؟ ما الذى سيحدث ؟

فورا بادر بالتوية

فورا بادر بالإستغفار

فورا بادر برد الحقوق لأهلها

فورا رد الظلم عن المظلومين

فورا سامح كل من أخطأ بحقك

وفورا اقبل عذا من اعتذر لك

فورا استعد .. للرحيل

فورا تطهر وتوضأ

فورا اكتب ما عليك

فورا بادر بالسداد

قال صلي الله عليه وسلم : [ بادروا بالأعمال سبعاً ]
وقال عبد الله بن عمر: ( إذا أصبحت فلا تنتظر المساء وإذا أمسيت فلا تنتظر الصباح )
فماذا تنتظر ؟

فورا …. فورا

حتى تكون روحك مستعدة للإنطلاق إلى السماء ..